الأخبارالأخبار المحليةالإتحادالشباب

هزازي : سأبقى لاعب شبابي ومصلحتي فوق كل شيء

نفى لاعب نادي الشباب الحالي والاتحاد السابق نايف هزازي جميع الأنباء التي قد أشاتر إلى احتمال عودته للفريق الاتحادي من جديد وذلك في تصريحات صحيفة للعربية.

وأضاف الصقر نايف هزازي مؤكداً أنه يبحث عن مصلحته الشخصية دون النظر لأي اعتبارات أخرى، مؤكداً أنه سعيد في الفريق الشبابي الحالي، ولن يلتفت إلى الشائعات.

وواصل نايف هزازي تصريحاته مؤكدا على أن ما يدور حول عودته إلى الاتحاد من جديد عار تماما من الصحة مضيفا أنه لاعب شبابي ولن يغادر الفريق الشباب ، وملتزم بعقدي مع بطل كأس الملك .

وأكمل اللاعب تصريحاته قائلا : مصلحتي فوق كل شيء، وأنا حالياً مرتاح بالشباب، والأمور تسير معي بالنادي بشكل مثالي، لن أتحدث عن مفاوضات شفهية تلقيتها من أطراف اتحادية لأعود للعميد، وأؤكد أنني باقي مع الليوث حتى نهاية عقدي ” .

الجدير بالذكر أن هزازاي قضى 5 مواسم قضاها بصفوف الفريق الاتحادي وحصل معه على بطولة الدوري السعودي وبطولتي كأس الملك، ووصل معه إلى نهائي كأس دوري أبطال آسيا 2009 قبل أن ينضم للفريق الشبابي في صيف 2013.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق