الرياضة العالمية

وزير الصحة البرازيلي يؤكد أن كوبا أمريكا لا تشكل خطراً على بلاده

أكد وزير الصحة البرازيلي مارسيلو كيروجا اليوم الثلاثاء، أن إقامة كوبا أمريكا في بلاده “لا تمثل خطراً” على السكان، مشيراً إلى وضع بروتوكولات للسلامة الصحة من أجل استضافة البطولة في مناخ “آمن”.

وأكد كيروجا أن كوبا أمريكا، التي ستنطلق الأحد المقبل، لا تزيد من المخاطر الصحية في البرازيل، موضحاً أنه ستكون هناك “فقاعات” لكل بعثة على حدة.

وجاءت تصريحات أثناء المثول أمام لجنة في مجلس الشيوخ تحقق في الإخفاقات المحتملة للحكومة في مكافحة كوفيد-19، مما تسبب في وفاة ما يقرب من 475 ألف برازيلي.

وفي هذا الصدد، قال كيروجا إن “الخطر على السكان هو نفسه، مع أو دون كوبا أمريكا”، لأن الـ650 شخصاً الذين يُقدر أن يحضرون في البعثات المشاركة، بما في ذلك اللاعبون والفنيون وموظفو الدعم، “سيتم عزلهم” في فنادقهم وسيخرجون فقط في حافلات “خاضعة للرقابة” للتدريب والتوجه إلى الملاعب التي ستقام فيها المباريات.

وأشار الوزير إلى أنه سيتم تطبيق نفس “البروتوكول” على ما يقرب من ألفي صحافي ممن طلبوا اعتمادهم لتغطية المسابقة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى