الأخبار المحلية

يورو 2012 وجبة حلوة المذاق نهايتها مُرّة يا رونالدو !

يوروسبورت – ترك كريستيانو رونالدو، مثله مثل المنتخب البرتغالي، بطولة الأمم الأوروبية بعد تناول طبق شهي اختتمه بقطعة من الحلوى صعبة الهضم.

ودعت البرتغال البطولة بضربات الترجيح، دون أن يحقق نجمها الكبير حلمه باللعب في نهائي أمم أوروبا، بعد أن قدم بطولة ارتفع مستواه فيها بمرور الوقت.

بعد تقديم مستوى جيد مع ريال مدريد، حطم كريستيانو رونالدو كذلك حاجزا جديدا مع منتخب بلاده. ومع اعتياده الانتقادات بسبب تدني مستواه مع البرتغال، لن يمكن لأحد هذه المرة القول إنه لم يقم بدوره كقائد.

المزيد في يوروسبورت عربية

مقالات ذات صلة

‫3 تعليقات

  1. نهايه طبيعيه للمهايطه الزايده

    هذا اللاعب بسبب وسامته في المقام الاول والمرحبه جدا للشركات الاعلاميه والراعيه

    أخذ اكبر من حجمه ومستواه الفني بكثييييييييييييير!

      1. على اساس ان مافي خطأ الا المرحبه !!
        تعليقك كله على بعضه خطا

        لا يصير الدون هو قال لبرونو الفيش او جونيو ضيع البلنتي !
        الدوووون افضل لاعبي العالم ،، قاد منتخب متواضع بحجم البرتغال لمربع الذهب
        وخسر بركلات الحظ من اقوى منتخبات العالم وحامل اللقب وبطل المونديال

        ووصوله لهذه المرحلة بحد ذاته شرف ،، وحتى الخروج كان بشرف

        الآن اجزم ان الجائرة لن تذهب لغير الدون الا بفعل فاعل 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى