اليوم

5 استقالات .. لغم جديد لإزاحة الهزاع من رئاسة القادسية

أدى تدهور الاوضاع داخل نادي القادسية نتيجة هبوط الفريق الكروي الاول لدوري الأولى ، الى زيادة حدة الخلافات بين اعضاء مجلس ادارة النادي وآخر نتائج تلك الخلافات القدساوية هو اعتزام 5 من اعضاء مجلس الادارة تقديم استقالاتهم لتشكيل مزيد من الضغط على رئيس النادي واجباره على تقديم استقالته بعدما زادات الأمور سوءًا داخل النادي واتساع رقعة الخلافات بين الاعضاء ، وزيادة الاحتقان الجماهيري ضد مجلس الادارة .

الاعضاء الذين يعتزمون تقديم استقالتهم انتظروا لحين اتخاذ الهزاع  قرار الاستقالة بمحض ارادته إلا انهم  لمسوا اصراره على البقاء  مهما  كانت الظروف ومهما  كلّف الأمر ، ومهما زادت حدة  الخلافات بالنادي  مما جعلهم يتخذون قرار الاستقالة  ، قبل  بداية الموسم بوقت مبكر  حتى  يكون امام الادارة  الجديدة  متسع من الوقت لإعادة ترتيب الاوراق من جديد سواء بالتعاقد  مع لاعبين  او مدرب يمكنه العودة بالفريق  الى دوري زين  .
الأمر الذي زاد من غضب واحتقان  اعضاء مجلس ادارة القادسية هو بيع عقود اللاعبين الشباب الذين يعدون ذخيرة الفريق في المواسم المقبلة ،ممّا جعلهم يتأكدون من رغبة الهزاع  في تفريغ الفريق من محتواه ، الأمر الذي يصعب  معه عودة الفريق  للممتاز في الموسم المقبل  ،  بسبب تدهور  الاوضاع  المستمر  وتفضيل المصلحة الشخصية على مصلحة الفريق  مما جلعهم يفضلون عدم المجازفة بتاريخهم  امام   الجماهير القدساوية  مفضلين الاستقالة  على  تحمل   مسئولية  ما يحدث داخل النادي  ، لأن التاريخ لا يرحم .
كما أن صفقة  انتقال  ياسر الشهراني  للهلال كانت بمثابة القشة التي قصمت ظهر البعير ،وقطعت  أي  تواصل  بين اقطاب القادسية  واعضاء  الشرف  من جهة وبين رئيس النادي  عبدالله الهزاع .
يذكر أن مجلس الإدارة قد قبل الاستقالة التي تقدم بها مدير الفريق  الأول لكرة القدم محمد الضلعان .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق